في تصنيف اسلاميات بواسطة

سورة لم ينزل مثلها في التوراة ولا في الإنجيل 

هي سورة الفاتحة، ويدل لذلك ما أخرجه الحاكم عن أبي بن كعب وصححه ووافقه الذهبي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: 《ألا أعلمك سورة ما أنزلت في التوراة ولا في الإنجيل ولا في الزبور ولا في الفرقان مثلها؟ فقلت: بلى، قال:إني لأرجو أن لا تخرج من ذلك الباب حتى تعلمها فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم وقمت معه، فجعل يحدثني ويدي في يده، فجعلت أتباطأ كراهية أن يخرج قبل أن يخبرني بها، فلما دنوت من الباب قلت: يا رسول الله: السورة التي وعدتني قال: كيف تقرأ إذا قمت إلى الصلاة؟ فقرأت فاتحة الكتاب، فقال: هي هي، وهي السبع المثاني والقرآن العظيم الذي أعطيت》

ما هي سورة الفاتحة 

سورة الفاتحة أو السبع المثاني أو أم الكتاب هي أعظم سورة في القرآن الكريم، لقول النبي محمد: «الحمد لله رب العالمين هي السبع المثاني، والقرآن العظيم الذي أوتيته»، وذلك لأنها افتتح بها المصحف في الكتابة، ولأنها تفتتح بها الصلاة في القراءة. 

 أغراض سورة الفاتحة

1.حمد الله وتمجيده

2.الثناء عليه بذكر أسمائه

3.تنزيهه عن جميع النقائص 4.إثبات البعث والجزاء

5.إفراده بالعبادة والاستعانة 

6. التوجه إليه بطلب الهداية إلى الصراط المستقيم

7.التضرع إليه بتثبيتهم على الصراط المستقيم

8.الإخبار عن قصص الأمم السابقين

أساسيات الدين في سورة الفاتحة

1.شكر نعم الله في قوله:《 الحمد لله》

 2.الاخلاص لله في قوله: 《إياك نعبد وإياك نستعين》

3.الصحبة الصالحة في قوله: 《صراط الذين أنعمت عليهم》

4.تذكر أسماء الله الحسنى ،وصفاته في قوله: 《الرحمن الرحيم》 5.الاستقامة في قوله:《 اهدنا الصراط المستقيم》

 6.الآخرة في قوله:《 مالك يوم الدين》

7.أهمية الدعاء في قوله:《 إياك نعبد، وإياك نستعين》.

زمن النزول

اختلف العلماء في ذكر زمن نزول سورة الفاتحة؛

1. فقال أكثر العلماء إنها سورة مكية 2.وقال بعض العلماء إنها سورة مدنية 3.وقيل إن نصفها نزل بمكة ونصفها الآخر بالمدينة.

4.وقيل: إنها نزلت مرتين؛ مرة بمكة حين فرضت الصلاة، ومرة بالمدينة حين حولت القبلة فصارت مكية مدنية.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
سورة الفاتحة
مرحبًا بك إلى موقع الخليج التعليمي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين - الموقع تحت اشراف الأستاذ أبو الفهد
...